الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

بسم الله الرحمن الرحيم

نعلن لكافة أعضاء وزوار المنتدى أنه قد تم بفضل الله افتتاح

منتدى التوحيد الخالص

في نسخة جديدة ومطورة، والذي سيوفر إن شاء الله لرواده تسهيلات إضافية لاحتوائه على امتيازات وخصائص حديثة أفضل من سابقه

وقد تم اختيار إحدى أفضل الشركات العالمية المتخصصة لرفع المنتدى وضمان أفضل خدمة لرواده إن شاء الله تعالى

ولذلك نرجو من الجميع التسجيل بنفس الأسماء في المنتدى الجديد
www.twhed.com/vb






شاطر | 
 

 الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صلاح الدين
مشرف


عدد الرسائل : 166
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن   الخميس 5 يونيو - 10:33

قال تعالى بسم الله الرحمن الرحيم :" إن الحكم إلا لله أمر ألا تعبدوا إلا إياه"
وقال تعالى : فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد إستمسك بالعروة الوثقى لا إنفصام لها والله سميع عليم".

فاتقوا الله يا عباد الله وأحسنوا الكفر بالطاغوت كما ينبغى ويرضاه الله تعالى ثبتنا الله وإياكم يا إخوة الإسلام وهذا للتذكير والتناصح فى الله وإذا فعلنا ذلك وهو الكفر بالطاغوت سيكون هذا مفتاح إنتصارنا على أعداءنا أينما كانوا وأيما كانوا وأسأل الله تعالى أن يعجل لنا قدوم المهدى عليه السلام ويثبتنا معه على الحق حتى نكون من الذين تزول على أيديهم دولة الكفر و الطغيان فى كل مشارق الأرض ومغاربها كما بشرنا بذلك المصطفى صلى الله عليه وسلم والله ولى التوفيق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابـو ذر
مدير المنتدى


عدد الرسائل : 22
تاريخ التسجيل : 06/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن   الخميس 5 يونيو - 18:20


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وقال : " فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدْ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى" [ البقرة : 256 ] .

وقوله تعالى: " فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لا يَجِدُوا فِي أَنفُسِهِمْ حـَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا " [النساء: 65]

يقول الله تبارك وتعالى : " وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنْ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ " [ النحل :36 ] .

وقال : " اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لا إِلَهَ إِلا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ " [التوبة: 31]

وقال : " وَأَنْ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ " [المائدة: 49]

وقال : " وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ " [الأنعام: 121]

ويقول أيضاً : " إِنْ الْحُكْمُ إِلا لِلَّهِ أَمَرَ أَلا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ " [يوسف: 40]

ويقول : " إِنْ الْحُكْمُ إِلا لِلَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ " [يوسف: 67]

وقوله تبارك وتعالى : "كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلا وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ " [القصص: 88]

وقوله تعالى : " وَهُوَ اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الأُولَى وَالآخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ" [القصص: 70]

وقوله تعالى : " أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنْ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ" [المائدة: 50]

وقوله تعالى : " أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمْ الْكِتَابَ مُفَصَّلا " [الأنعام: 114]

ويقول أيضاً : وقال تعالى : " وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الكافرون " [المائدة: 45]

ويقول تبارك اسمه : " وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلا لِيُطَاعَ بِإِذْنِ اللَّهِ " [ النساء : 64 ] .

وقال : " وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنْ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ " [النحل: 36]

وقال: " أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُضِلَّهُمْ ضَلالاً بَعِيدًا" [النساء: 60]

وقال : " اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لا إِلَهَ إِلا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ " [التوبة: 31]

وقوله : " وَلا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا " [ الكهف 26 ] .

ويقول: " ذَلِكُمْ بِأَنَّهُ إِذَا دُعِيَ اللَّهُ وَحْدَهُ كَفَرْتُمْ وَإِنْ يُشْرَكْ بِهِ تُؤْمِنُوا فَالْحُكْمُ لِلَّهِ الْعَلِيِّ الْكَبِيرِ" [غافر: 12] .

ويقول عز وجل : " وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ " [الشورى: 10] .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tawheedkales.yoo7.com
أبو فسورة
عضو هام


عدد الرسائل : 112
تاريخ التسجيل : 09/01/2009

مُساهمةموضوع: الحكم لله   الخميس 15 يناير - 2:44

[color=darkblue][b]بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الكريم

نعم الحكم لله .... الكفر بالطاغوت هو الذي أمر الله به قبل الإيمان به أي أسبق الكفر بالطاغوت قبل الإيمان فقال تعالى : {فمن يكقر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد إستمسك بالعروة الوثقى}

االكفر بالطاغوت هو تكفيره وتكفير من لم يكفره والبراءة منه والبراءة ممن لم يكفر وبغضه وبغض من لم يكفره وعدم مواته وموالاتهم وعدم الدخول في نظامه والتباعد عند بما يكون حق الإجتناب وعدم التحاكم إليه ....إلى ما شاء ما تعرف عن الكفر بالطاغوت والبراءة منه ومن والاه .

والسلام عليكم

ودمت ودام عطاؤك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الموحده
مشرف


عدد الرسائل : 664
تاريخ التسجيل : 22/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن   الخميس 15 يناير - 5:56

اري ان الكفر بالطاغوت كلمه مطاطه كل المنتسبين الي الاسلام يقولون بها اقول ذلك حتي لاينبهر بها حديثي العهد بالاسلام اذا سمعوها من بعض المنتسبين الي العلم والامامه اقصد بهم المعاصرين وهم علماء السلطه او ائمه الدين في النظام الفرعوني الطاغوتي وهم مثل الكهنه وسدنه فرعون سواء بسواء لان كل طاغوت له من يتكلم عنه في المجال الاقتصادي والثقافي وكل المجالات فما فيهم الديني ايضا وكل هؤلاء لا حق لهم في مخالفه النزام الطاغوتي الموضوع لهم ومن خالفهم فيه كان من المغضوب عليهم ونحي عن منصبه بصرف النظر اي مجال ديني او خلافه لذا وجب البراءه من العابد قبل المعبود وجب الكفر بالطاغوت قبل الايمان بالله كما تفضلتم والبراءه هي الفعل المحسوس الذي يراه الاخرون لان المفر بالله او الكفر بالطاغوت عمل قلبي لابد له من شاهد يدل عليه وهو الفعل المحسوس وكما قال شيخ الاسلام العمل عملان والقول قولان بالقول قول القلب (غير محسوس) وقول اللسان والعمل عمل القلب والجوارح نسال الله الثبات
وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملة الإبراهيمية
عضو نشيط


عدد الرسائل : 40
تاريخ التسجيل : 26/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن   الثلاثاء 27 يناير - 3:05

ما علاقة المهدي بالتوحيد ؟؟؟

إلا أذا كان صاحبه من تلك النحلة الضالة الكافرة التي تشابه النصارى في الإيمان بفكرة المخلص !!

ثم كيف يسلم عليه وهو لم يوجد بعد ؟؟؟

إلا بسبب الجهل والاعتقاد الفاسد بأنه مثل الأنبياء الأموات يصله السلام !!

نسأل الله العافية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صلاح الدين
مشرف


عدد الرسائل : 166
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن   الثلاثاء 27 يناير - 15:59

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة و السلام على رسوله الأمين
الذى قال له تعالى " و إنك لعلى خلق عظيم "
لكى نتأسى منه خلقنا بقدر ما نستطيع ونتعلم منه
فالأخ الكريم بإسم الملة الإبراهيمية فى المنتدى اقول لك أصلح الله حالنا جميعا انه لا يليق بك هذا الكلام ولا هذا الإسلوب والظن السىء فكان اولى بك سؤالى عما ظننته فيا
فأنت تقول :ما علاقة المهدي بالتوحيد ؟؟؟

إلا أذا كان صاحبه من تلك النحلة الضالة الكافرة التي تشابه النصارى في الإيمان بفكرة المخلص !!
***********************************

اولا :هذا الموضوع شاركت به فى المنتدى منذ شهور انظر التاريخ يونيو2008 حتى انى نسيته
ثانيا انا سألت المولى بتعجيل امر المهدى لما ارى من خلافات بين الناس والإخوة وهو كما نعرف يخرج فى اختلاف بين الناس وزلازل فلا مانع حسب ظنى ان ادعوا الله بهذا عندما اتكلم فى التوحيد او مسألة الحاكمية و الكفر بالطاغوت .
فهذه ليس عندك حق فيها ان تقول عليا هذا الكلام الشنيع لأن نيتى فيما قلته واضحه.
ثالثا: مسألة قول المهدى عليه السلام واعتراضك على كلمة عليه السلام عندك حق فيها بعد ما بحثت عنها فوجدت ان السلف لم يقولو بها ولكن هى تعود عليها اللسان بسبب ذكرها كثيرا فى الكتب بهذه الهيئة فشكرا على ان لفت نظرى لهذا فكلمة عليه السلام هذه معناها لغة وشرعا الطلب من الله بتوصيل السلام للنبى فعندما نقول عليه السلام يعني كأننا ندعو الله أن يوصله السلام وهذا إن كان يجوز في حق الأنبياء والرسل لأني أحسبهم أحياء كالشهداء, فكيف يكون للمهدي المنتظر وهو لم يولد بعد!!!!!!

أما في عقيدة الشيعة فهو حي وهو الإمام 12 عند الإمامية و هم يزعمون أنه دخل سرداب وسيخرج في الوقت المناسب ولذلك يقولون "عليه السلام" وكذلك لأنهم يقدسونه و كل أئمتهم ال12 ويعتبرون كلامهم ككلام الله و الرسول و يعتبرونهم معصومون.

فممكن يكون هذا السبب انها دخلت فى الكتب
دون الإنتباه لها عند مؤلفين الكتب المتأخرين
أصلح الله حالنا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحكم لله أخوكم أبو عبد الرحمن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التوحيد الخالص :: منتديات الحوار في مسائل العقيدة :: مسائل الحكم والحاكمية-
انتقل الى: