الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

بسم الله الرحمن الرحيم

نعلن لكافة أعضاء وزوار المنتدى أنه قد تم بفضل الله افتتاح

منتدى التوحيد الخالص

في نسخة جديدة ومطورة، والذي سيوفر إن شاء الله لرواده تسهيلات إضافية لاحتوائه على امتيازات وخصائص حديثة أفضل من سابقه

وقد تم اختيار إحدى أفضل الشركات العالمية المتخصصة لرفع المنتدى وضمان أفضل خدمة لرواده إن شاء الله تعالى

ولذلك نرجو من الجميع التسجيل بنفس الأسماء في المنتدى الجديد
www.twhed.com/vb






شاطر | 
 

 وداع الدنيا و التأهب للآخرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الغريبة
عضو هام


عدد الرسائل : 96
تاريخ التسجيل : 27/12/2008

مُساهمةموضوع: وداع الدنيا و التأهب للآخرة   السبت 17 يناير - 15:06

بسم الله الرحمن الرحيم
حدث المزني قال: دخلت على الشافعي في مرضه الذي مات فيه فقلت: كيف اصبحت؟ قال أصبحت من الدنيا
مفارقا، و لكأس المنية شاربا، و على ذكر الله جل ذكره واردا، و لا و الله ما أدري روحي تصير إلى الجنة أفأهنيها، أم إلى النار فأعزيها؟
ثم بكى و أنشأ يقول:

إليك إله الخلق أرفع رغبتي******** وإن كنت يا ذا المن و الجود مجرما

ولما قسا قلبي و ضاقت مذاهبي ******جعلت الرجا مني لعفوك سلما

تعاظمني ذنبي فلما قرنته *********بعفوك رب كان عفوك أعظما

فما زلت ذا عفوعن الذنب لم تزل***** تجود و تعفو منة و تكرما

فلولاك لم يصمد لإبليس عابد******* فكيف و قد أغوىصفيك آدما

فيا ليت شعري هل أصير لجنة******أهنأ و إما للسعير فأندما

فإن تعف عني تعف عن متمرد******ظلوم غشوم لا يزايل مأثما

وإن تنتقم مني فلست بآيس ********ولو دخلت نفسي بجرمي جهنما

وإني لآتي الذنب أعرف قدره ******وأعلم أن الله يعفو ترحما

فللَه در العارف الندب إنه ********تفيض لفرط الوجد أجفانه دما

يقيم إذا ما الليل مد ظلامه ********على نفسه من شدة الخوف مأتما

فصيحا إذا ما كان في ذكر ربه ******وفي ما سواه في الورى كان أعجما

ويذكر أياما مضت من شبابه *******وما كان فيها بالجهالة أجرما

فصار قرين الهم طول نهاره *******أخا السهد و النجوى إذا الليل أظلما

يقول حبيبي أنت سؤلي و بغيتي ******كفى بك للراجين سؤلا و مغنما

ألست الذي غذيتني وهديتني ********ولازلت منانا علي و منعما

عسى من له الإحسان يغفر زلتي ******ويستر أوزاري وما قد تقدما[/justify]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الموحده
مشرف


عدد الرسائل : 664
تاريخ التسجيل : 22/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: وداع الدنيا و التأهب للآخرة   الأحد 18 يناير - 2:10

رحم الله الشافعي واحمد والغريبه ورحم الله المسلمين جميعا احياءا وامواتا
هذه القصيده كامله
إليك إله الخلق أرفع رغبتي وإن كنت يا ذا المن والجود مجرما

ولما قسا قلبي وضاقت مذاهبي جعلت الرجا مني لعفوك سلما

تعاظمني ذنبي فلما قرنته بعفوك ربي كان عفوك أعظما

فما زلت ذا عفو عن الذنب لم تزل تجود وتعفو منة وتكرما

فلولاك لم يصمد لإبليس عابد فكيف وقد أغوى صفيك آدما

فياليت شعري هل أصير لجنة أهنا وأما للسعير فأندما

فلله در العارف الندب إنه تفيض لفرط الوجد أجفانه دما

يقيم إذا ما الليل مد ظلامه على نفسه من شدة الخوف مأتما

فصيحا إذا ما كان في ذكر ربه وفيما سواه في الورى كان أعجما

ويذكر أياما مضت من شبابه وما كان فيها بالجهالة أجرما

فصار قرين الهم طول نهاره أخا السهد والنجوى إذا الليل أظلما

يقول حبيبي أنت سؤلي وبغيتي كفى بك للراجين سؤلا ومغنما

ألست الذي غذيتني وهديتني ولا زلت منانا على ومنعما

عسى من له الإحسان يغفر زلتي ويستر أوزاري وما قد تقدما

تعاظمني ذنبي فأقبلت خاشعا ولولا الرضا ما كنت يارب منعما

فإن تعف عني تعف عن متمرد ظلوم غشوم لا يزايل مأتما

وإن تنتقم مني فلست بآيس ولو أدخلوا نفسي بجرم جهنما

فجرمي عظيم من قديم وحادث وعفوك يأتي العبد أعلى وأجسما

حوالي فضل الله من كل جانب ونور من الرحمن يفترش السما

وفي القلب إشراق المحب بوصله إذا قارب البشرى وجاز إلى الحمى

حوالي إيناس من الله وحده يطالعني في ظلمة القمر أنجما

أصون ودادي أن يدنسه الهوى وأحفظ عهد الحب أن يتلثما

ففي يقظتي شوق وفي غفوتي منى تلاحق خطوي نشوة وترنما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريبة
عضو هام


عدد الرسائل : 96
تاريخ التسجيل : 27/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: وداع الدنيا و التأهب للآخرة   الأحد 18 يناير - 11:50

بسم الله الرحمن الرحيم

بارك الله فيك أختي الموحده على أكمالك للقصيدة حيث أن الجزء الأخير مفقود عندي.

بارك الله فيك..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو فسورة
عضو هام


عدد الرسائل : 112
تاريخ التسجيل : 09/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: وداع الدنيا و التأهب للآخرة   الأحد 18 يناير - 22:26

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الكريم .

الأخت الغريبة بارك الله فيك على هذا الموضوع وبارك الله في ما خطه بنانك ودمتي ودام عطاؤك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وداع الدنيا و التأهب للآخرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التوحيد الخالص :: علوم المسلم :: الرقائق-
انتقل الى: